الرئيسية » أقتصاد » كوريا الجنوبية تخطط لفرض ضرائب على شركات التكنولوجيا العالمية

كوريا الجنوبية تخطط لفرض ضرائب على شركات التكنولوجيا العالمية

أعلنت كوريا الجنوبية، البلد الأم لشركة سامسونج، عن خطط لفرض ضرائب جديدة على آبل وأمازون وجوجل وغيرها من شركات التكنولوجيا العالمية، حيث اشتكت الشركات المحلية من أنه من غير العادل أن تدفع الشركات الأجنبية ضرائب ضئيلة أو معدومة في البلاد، قائلة إن هذا يخلق “تمييزًا عكسيًا” ضد العلامات التجارية المحلية، وتناضل شركة سامسونج من أجل التنافس مع شركة أبل والماركات الصينية، حيث اعترفت بخيبة أمل من مبيعات هاتفها الذكي الرئيسي Galaxy S9.

وتخطط الحكومة الكورية الجنوبية لإدخالتشريعات جديدة بشكل سريع لفرض ضرائب على جوجل وآبل وأمازون وشركات التكنولوجيا العالمية الأخرى، وذلك بعد ازدياد حدة الانتقادات من قبل الشركات المحلية، والحديث بأن شركات التكنولوجيا العالمية تكسب المليارات من الدولارات سنويًا عن طريق المبيعات في كوريا الجنوبية دون أن تدفع ضرائب.

واشتكت شركات محلية مثل Naver و Kakao وغيرها من الشركات لسنوات من عدم تكافئ الفرص، قائلين إن المنافسين الأجانب يجب أن يدفعوا ضريبة على عائداتهم في كوريا الجنوبية، ولكن الحكومة لا تستطيع بموجب القانون فرض ضريبة على الشركات العالمية، وذلك لأنها غير ملزمة بالكشف عن مبيعاتها وأرباحها ضمن كوريا الجنوبية.

وينص قانون ضرائب الشركات على أن الشركات العالمية يجب أن تدفع الضرائب عندما يكون لديها أماكن ثابتة للعمل في كوريا، ويوفر هذا القانون للشركات العالمية ذريعة لتجنب الضرائب، في الوقت الذي تعمد فيه هذه الشركات إلى توسيع أعمالها ضمن كوريا الجنوبية، مع تأسيس قواعد في بلدان أخرى مثل الولايات المتحدة والصين وايرلندا.

وقد أثار هذا الأمر انتقادات تتمحور حول أن هذه الشركات لا تساهم إلا بنسبة قليلة من الضرائب الكورية الجنوبية، وذلك على الرغم من أنها تدير أعمال تجارية واسعة النطاق ضمن البلد، وتعتبر شركة أمازون واحدة من شركات التكنولوجيا العالمية التي تستهدف السوق الكورية الجنوبية بشكل كبير، حيث بدأت مؤخرًا بالشحن المجاني للبضائع التي يشتريها العملاء هناك.

كما تحقق شركات مثل جوجل وآبل أرباحًا هائلة من خلال مبيعات التطبيقات، حيث تعمل هذه الشركات على توسيع أنشطتها التجارية في البلاد من خلال إطلاق خدماتها المختلفة مثل إطلاق جوجل منصة أندرويد أوتو للترفيه والمعلومات Android Auto في كوريا الجنوبية.

وتلتزم الشركات المحلية بجميع أنواع القوانين، بما في ذلك دفع الضرائب، وتنافس بشدة من أجل الاستمرار بالعمل ضمن السوق الذي يشهد تحركات كبيرة من قبل شركات التكنولوجيا العالمية ذات القدرات المالية الكبيرة، وقال آهن جونغ سانغ Ahn Jeong-sang، المستشار السياسي للحزب الديمقراطي الكوري الحاكم، إنه من الملح أن نضع تدابير مؤسسية لحل القضايا المتعلقة بشركات الإنترنت العالمية.

عن عبدالله عزيز

شاهد أيضاً

تيسلا تعاني من خسائر كبيرة وتقوم ببناء رقائق الذكاء الاصطناعي لسياراتها ذاتية القيادة

أعلنت شركة تيسلا للسيارات الكهربائية أنها تعرضت لخسائر كبيرة في الربع الثاني من 2018 وصلت إلى 717.5 مليون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اخفاء الاعلان
Hide Ads